وبدأ إبراهيموفيتش الرهان على موقع تويتر بقوله: "ديفيد بيكهام، إذا فازت إنجلترا، سأوجه لك الدعوة للعشاء في مطعم تختاره وفي أي مكان بالعالم، لكن في حال فازت السويد، فإنك ستدفع فاتورة ما أشتهيه من إيكيا (سلسلة متاجر سويدية شهيرة للأثاث)، هل أنت موافق؟".




ولم يتأخر بيكهام في الرد عبر تويتر أيضا، قائلا: "زلاتان إبراهيموفيتش، إذا فاز فريقك، سأصطحبك إلى  متجر إيكيا لكي أشتري كل ما تحتاجه من أجل فرش منزلك الجديد في لوس أنجلوس، لكن في حال فازت إنجلترا، أريد رؤيتك في ملعب ويمبلي مرتديا قميص المنتخب الإنجليزي وأنت تلهتم  "فيش آند شيبس" (الطبق الإنجليزي التقليدي من السمك والبطاطا المقلية) ما بين الشوطين"، وفق ما نقلت "فرانس برس".
وكان بيكهام قد دافع عن ألوان فريق لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي حيث يلعب زلاتان الآن، لمدة خمس سنوات، كما سبق للاعبين أن كان معا ضمن صفوف باريس سان جيرمان الفرنسي أيضا.