بشكل رسمي.. الحموشي يقدم اعتذارا لـ"سائق تريبورتر" الذي عنّفه ضابط ممتاز


 استقبل اليوم السبت26 ماي الجاري، سائق الدراجة ثلاثية العجلات ("تريبورت") الذي كان ضحية اعتداء لفظي وجسدي من طرف أحد موظفي الشرطة، بمدينة الدار البيضاء، على خلفية ارتكابه مخالفة مرورية.
وحسب موقع هسبريس الذي اورد الخبر،  فان عبد اللطيف حموشي قدّم اعتذارا رسميا باسم الشرطة المغربية لصاحب الدراجة النارية جرّاء ما تعرض له من سب وشتم واعتداء من طرف موظف الشرطة، وهو الاعتداء الذي تم توثيقه في شريط مصوّر، كما أكد أن القانون يجري تطبيقه بشكل سليم وحازم في حق الشرطي المخالف، بعدما تم توقيفه عن العمل وجرت إحالته على المجلس التأديبي للبت في الإخلالات والتجاوزات المنسوبة إليه، علاوة على البحث القضائي الذي يتواصل تحت إشراف النيابة العامة المختصة.
وشدّد المدير العام للأمن الوطني في هذا اللقاء، تضيف المصادر ذاتها، على أن هناك تعليمات ملكية موجهة إلى جميع منتسبي المؤسسة الأمنية، تقضي بالتفاني في خدمة المواطن على أساس مبدأ المساواة بين الجميع وبغض النظر عن وضعهم الاجتماعي والمهني، مع الحرص على التطبيق السليم والصارم للقانون دون تفريط ولا إفراط، بالإضافة إلى ضمان الحريات الفردية والجماعية لعموم المواطنين بدون شطط ولا تجاوز.
ومن الأمور التي أكد عليها كذلك المدير العام للأمن الوطني، في هذا اللقاء الذي جمعه بالمواطن نفسه، أن "تخليق المؤسسة الأمنية هو اختيار راسخ والتزام ثابت، تمليه الإرادة الملكية السامية من جهة، والمقتضيات الدستورية والقانونية من جهة ثانية، وتفرضه أيضا الاستراتيجية الأمنية الجديدة التي تحرص على القطع النهائي مع كل مظاهر التجاوز، وإرساء آليات متينة للشفافية والنزاهة والاستقامة في صفوف الوظيفة الأمنية".
وقبل هذا اللقاء كان المدير العام للأمن الوطني قد أصدر، أمس الجمعة، قرارا يقضي بتوقيف ضابط أمن ممتاز بمدينة الدار البيضاء، بعدما ظهر في شريط فيديو وهو يعنف جسديا ولفظيا أحد مستعملي الطريق، كما أمر بالتحقق من مدى تطبيق القانون بشكل سليم في حق هذا الأخير.

التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات