العثور بالمغرب على أقدم الجينات بإفريقيا

أعلنت وزارة الثقافة والاتصال بأن فريقا دوليا من علماء الاثار وعلوم الجينات يرأسه عبد الجليل بوزوكار أستاذ باحث بالمعهد الوطني لعلوم الاثار و التراث التابع لوزارة الثقافة والاتصال اكتشف بمغارة الحمام بتافوغالت أقدم آثار لجينات الانسان العاقل بإفريقيا والمؤرخة بـ15 ألف سنة.
وبينت نتائج هذه الأبحاث التي نشرتها المجلة الامريكية “علوم Science”، حسب بلاغ للوزارة، وجود روابط قديمة مع افريقيا جنوب الصحراء وخاصة غرب افريقيا ومع الشرق الأوسط. ومن المعلوم أنه تم العثور بإفريقيا التي تعتبر مهد البشرية على العديد من البقايا البشرية يعود تاريخها الى آلاف السنين، ولكن لأول مرة يتم العثور على آثار جينات بهذا القدم داخل هذه القارة.
وحسب االمصدر نفسه، فإن الفريق الدولي الذي اكتشف هذه الجيمنات يتكوّن من سعيد أمزازي أستاذ باحث بجامعة محمد الخامس بالرباط ويوهانيس كراوز وشونغوان يونغ باحثان من معهد ماكس بلانك لعلوم تاريخ الإنسان بيينا بألمانيا وبمشاركة باحثين من جامعة الحسن الأول بوجدة وجامعة أكسفورد ومتحف التاريخ الطبيعي بلندن ومعهد ماكس بلانك للاحاثة الإنسانية بلايبزيغ بألمانيا قد
التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات