الملك يعصف بمسؤولين في قصره تزامنا مع عيد الاضحى





عصفت غضبة ملكية بمسؤولين مكلفين بالسهر على تجهيز الإقامة الملكية الشاطئية في مدينة المضيق، والقصر الملكي بمدينة تطوان.
ووفقا لما ذكرته صحيفة “اخبار اليوم”، فإن هذه الغضبة جاءت مباشرة بعد الزيارة المفاجئة للعاهل المغربي، يوم عيد الأضحى، إلى الشمال، قادما من الرباط، التي أدى بها صلاة العيد.
ونسبة إلى ذات المصادر فإن هذا القرار تم اتخاذه بعدما فوجئ الملك لدى وصوله إلى الإقامة الملكية بارتباك في بروتوكول التهييء للاستقبال في غرف الجناح الملكي، ليقرر تجميد مهام ثلاثة مسؤولين بشكل مؤقت كإجراء عقابي.
التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات