الجنس مقابل الدكتوراه فضيحةجديدة بمدينة تطوان

بعد فضيحة “الجنس مقابل النقط” التي تورط فيها أستاذ بكلية العلوم بتطوان، بعد اتهامه بمقايضة طالباته بمنحهن نقطا عالية في مادة الجبر، مقابل مقاسمته الفراش، أصبحت كلية الحقوق بتطوان على أبواب فضيحة جديدة، بعد اتهام طالبة في سلك الدكتوراه لعميد الكلية بابتزازها جنسيا وماليا مقابل حصولها على الدكتوراه في القانون.





الطالبة، وهي سيدة متزوجة من ضابط شرطة بطنجة، سجلت شكايتها، مستدلة على اتهاماتها بالمحادثة التي دارت بينها وبين العميد على الفايسبوك.






وحسب و ما نشره موقع “الأول”، فإن الطالبة أخبرت زوجها الضابط ب”ابتزاز” العميد لها، فدخل الزوج في حوار معه من حساب زوجته بالفايسبوك متقمصا شخصيتها، واستدرج العميد لنقاش اعتبره ابتزازا جنسيا وماليا، وهو الدليل الذي قدمته الزوجة الطالبة خلال التصريحات التي قدمتها للنيابة العامة بعد تقديم شكايتها.
التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات