تاهلة.. سكان وأرباب محلات تجارية يشتكون التسيب الواقع بشارع الرباط

 توصل موقع ''أكتي بريس'' بمراسلة من السيد محمد بورمضان،  يشتكي فيها مما يعرفه شارع الرباط  بمدينة تاهلة من استغلال مفرط للباعة المتجولون، الذين أضحوْا "مُستعمِرين" لرصيف و الشارع العام بحيت لا يتركون مكانا على الرصيف  ولا وسط الشارع إلا وبَسطوا عليه بضاعتهم، بما في ذلك أبواب المنازل السكنية وبعض الوكالات الخدماتية والمحلات التجارية و المقاهي،  حيت بالكادِّ يجد المارة منافذ يمرون فيها على الرصيف.
نص المراسلة التي توصل بها الموقع من طرف السيد محمد بورمضان.
''رغم العديد من الشكايات الكتابية والشفاهية التي قدمت إلى السلطات المحلية بتاهلة نتيجة الضرر الذي يلحقه الباعة  المتجولون و بائعي الخضر، بالتجار و أصحاب المقاهي و أصحاب الوكالات الخدماتية الكائنة في شارع الرباط. تم اليوم الأربعاء إنزال حمولة من ''الدلاح'' من طرف أحد الباعة في وسط الشارع وعندما قام أحد القاطنين بالحي المذكور بمحاولة منعه انهال عليه بالسب والشتم و الكلام الساقط.
ولهذه الأسباب تقدم السيد بشكاية إلى السيد القائد الذي وعده بالقيام بالواجب لكن ولهذه اللحظة، لازال الكل ينتظر متى يقوم السيد القائد بواجبه نحو المواطنين في هذا الشارع.''


التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات