احتجاج من نوع أخر : شبان قرية تركية احتجوا على رفض الفتيات الزواج بهم


   قام شباب قرية "أوزوملو" في ولاية مرسين جنوبي تركيا، بتظاهرة احتجاجًا على عدم تمكنهم من الزواج، بسبب رفض الفتيات لحياة الريف حسب ما أوردته وكالة الأناضول، وحملوا لافتات، تدعوا الفتيات لقبول العيش في القرية، وتعبر عن عمق المشكلة، في حين كتب على إحدى اللافتات وعدًا للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي دعا المتزوجين لإنجاب 3 أطفال، بأنه "في حال تمكن شباب القرية  من زواج سينجب كل منهم 5 أطفال على الأقل''.

وبعد مرور يوم على هذه التظاهرة  و انتشار الخبر في مختلف الأوساط الإعلامية انهالت طلبات الزواج على  شباب القرية بشكل كبير .

  وعبر محمد باشبيلان، وهو أحد الشباب العُزَّاب، إنه تلقى طلب زواج من إحدى فتيات العاصمة أنقرة، مشيرًا أنه سيلتقي الراغبات في التعرف عليه، ثم يتزوج واحدة منهن، في حال حصل تفاهم متبادل بينهما.

 وقال مصطفى باشبيلان، في تصريح للصحفيين اليوم الأربعاء، إن "العديد من الفتيات تقدمن بطلب الزواج من شباب القرية، بعد انتشار صورهم في مختلف الوسائل الإعلامية، مضيفًا "هواتفنا لم تعد تهدأ من كثرة الاتصالات".

 وأضاف باشبيلان أنه تلقى أكثر من 300 اتصال من الراغبات بالزواج من شباب القرية، قائلًا: "تلقيت في المرحلة الأولى اتصالات من 3 ولايات، وأبدت الفتيات رغبتهن بالزواج من الشباب، والمجيء إلى القرية للتعرف عليهم".

 وأوضح أن المظاهرة والدعوات التي أقدم عليها الشباب في القرية، أحدثت صدى واسعًا في عموم البلاد، معربًا عن ثقته في حدوث "تطورات جميلة جدًا" على إثر ذلك، في المرحلة المقبلة.


عن الأناضول
التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات